Location: Bergamo - Verona - Mantua - Sabbioneta - Cremona - Parma - Busseto - Milan

بيرغامو، فيرونا، مانتوفا، كريمونا، بارما وميلانو: في بضعة كيلومترات تجتمع الشخصيات البارزة والأدوات والأماكن التي صنعت تاريخ الموسيقى الكلاسيكية الإيطالية. بريغامو مهد “غايتانو دونيزيتي”، في فيرونا توجد ال “أرينا”، شهادة رائعة على الحقبة الرومانية التي لا تزال تستضيف أهم الأحداث الموسيقية الإيطالية، مدينة مانتوفا حيث أحيى فيردي أسطورة “ريجوليتو” في بلاط آل “غونزاغا”، كريمونا عاصمة العالم في صنع آلة العود، الفن القديم في صناعة الكمان والآلات الوترية الأخرى، هو تفوق تفتخر به المدينة، محافظة بارما، مسقط رأس جوزيبي فيردي وأخيرا ميلانو موطن لواحد من أكبر المسارح في العالم.

اليوم الأول – بيرغامو

معروفة بخاصيتها الرئيسية، وهي مدينتان في واحدة، تنقسم بيرغامو إلى مدينة عُليا، قديمة، ومدينة سفلى حيث حدثت تنمية عمرانية اقتصادية جديدة.
عشاق الموسيقى سيركزون على زيارة “متحف دونيزيتي”. غايتانو دونيزيتي ولد في بريغامو في 1797، هو واحد من أبناء بيرغامو الأكثر شهرة. مسرح دونيزيتي في بريغامو هو المسرح الرئيسي في المدينة و كان دائما مخصص للملحن.
الغداء في مطعم.
العشاء والمبيت في الفندق.

اليوم الثاني – فيرونا

الإفطار في الفندق والتنقل إلى فيرونا واحدة من أقدم وأجمل المدن الايطالية.
زيارة فيرونا هي عبارة عن غطسة في بحر من المشاعر القديمة في مدينة تحافظ على القيم وأشكال مرتبطة بفخامة الماضي القديم في العصور الوسطى وعصر النهضة. زيارة فيرونا يمكن أن تصل إلى ذروتها عند زيارة أكبر مسرح للشعر الغنائي و هي ال “أرينا دي فيرونا”. المدرج الروماني الّي تبلغ طاقته الإستعابية 15،000 متفرج تُنظَّم فيه عروض لأعظم الفنانين في العالم: أمسية في ال “أرينا دي فيرونا” لا يمكن أن تنسى و وحدها فقط يبرر رحلة إلى فيرونا.
الغداء في مطعم.
العشاء و المبيت.

اليوم الثالث – مانتوفا و سابيونايتا

الإفطار في الفندق.
يوم كامل مخصص لرحلة إلى مانتوفا و سابيونايتا اللتي أصبحتا في يوليوز من 2008، من مواقع التراث العالمي.
اللقاء مع المرشد السياحي وزيارة “القصر الدوقي” في مانتوفا، “مدينة داخل مدينة”، هو قصر ملكي كبير الذي عاش وعمَل، وحكَم فيه حكام مانتوفا والبلدات التابعة لها منذ نهاية القرن الثاني عشر و إلى غاية القرن السابع عشر.
من خلال التجول المدينة يمكن ملاحظة العديد من الخصوصيات من الساحات والمباني في وسط المدينة التاريخي: ساحة “سورديلو”، ساحة “بْروليتّو”، ساحة “إربي” و قصور “بوناكولسياني”، و “برج القفص”، “بالازو ديلاّ بوديستا” (قصر العمدة)، قصر “ديلاّ راجوني”، وكنيسة “سان لورينزو الدائرية” و كنيسة “القديس أندريا” الشهيرة، تحفة من بناء “ليون باتيستا ألبرتي”.
بعد نهاية الجولة، الغداء في مطعم.
بعد الغداء التنقل إل سابيونايتا.
سابيونايتا هي واحدة من أروع الأمثلة للفن المعماري في عصر النهضة اللومباردي. في غضون بضع عشرات من الامتار يمكن زيارة أول مسرح بُنِي في أوروبا، و ثالث معرض في إيطاليا من حيث الطول، و وسام الصوف الذهبي و هو الوحيد المعروض للجمهور، و هناك أيظا واحدة من بين عدد قليل من أسوار المدينة التي بقيت على حالها إلى حد كبير، و ضريح الإمبراطور “فيسباسيان غونزاغا”.
في المساء العودة إلى الفندق.
العشاء و المبيت.

اليوم الرابع – كريمونا

الإفطار ومغادرة الفندق.
التنقل إلى كريمونا، الإلتقاء بالمرشد و زيارة المدينة. في كريمونا، مدينة ستراديفاري، هناك أيضا متحف ستراديفاري ومجموعة للكمانات العتيقة الأكثر شهرة في العالم. في منتصف الصباح زيارة إلى محل لصناعة الكمان، لمعرفة كيف يتم صناعة الكمان، والكمان المتوسط، و التشيلو والكمان الأجهر، اليوم كما في القرون الماضية، مع إمكانية لحضور حفل الخاص.
الغداء في مطعم.
بعد الظهر زيارة لواحدة من أقدم المحلات المصنعة لِ”طورُّوني” الذي يدين بأصله إلى الزواج بين بيانكا ماريا فيسكونتي وفرانشيسكو سفورزا في المدينة في 25 أكتوبر1441. وبهذه المناسبة، أعد صانعوا الحلويات في كريمونا حلوة مصنوعة من اللوز والسكر، وأعطَو للعجين الغريب شكل طورَّاتسو، رمز المدينة.
في المساء، العودة إلى مانتوفا، العشاء و المبيت.

اليوم الخامس – بارما و بوسيطو

الإفطار في الفندق.
التننقل إلى بارما، الإلتقاء بالمرشد وزيارة المدينة. زيارة بارما لا يمكن أن تتم دون رؤية ساحة “دوومو”، حيث الكاتدرائية والمعمودية وقصر الأسقف تشكل زاوية، يعود تاريخها إلى القرون الوسطى، ذات الجمال النادر. على بضع العشرات من الأمتار من الكاتدرائية يقع مبنى القديس يوحنا الإنجيلي، أنشأ في عصر النهضة و الذي يضم قبة جدرانها مرسومة من قبل “كوريجيو” بين سنتي 1520-1521، جدرانها مرسومة من قبل “بارميجانينو”. وتستمر الجولة بزيارة “بالازو دوكالي”، مثال رائع للحديقة “على الطريقة الفرنسية”.
الغداء في مطعم.
بعد الظهر التنقل إلى بوسيطو لزيارة “أماكن فيردي”. ولد جوزيبي فيردي، أحد الملحنين الكبار في حقبته، في “رونكولي دي بوسيطو” في 10 أكتوبر 1813 في مزرعة صغيرة، أصبحت اليوم نصب تذكاري وطني.
الإاتقاء بالمرشد وزيارة مكان ازدياده، و متحف “كازا باريتزي” والمسرح المكرس له.
في المساء العودة إلى الفندق.
العشاء والمبيت.

اليوم السادس – ميلانو

الإفطار في الفندق.
التنقل الى ميلانو و الإلتقاء بالمرشد.
لا يمكن للزيارة أن تبدأ إلاّ من الكاتدرائية أو “دوومو” الذي يعتبر رمز المدينة، هو تحفة بلا منازع من العمارة القوطية.
يضم مركز المدينة التاريخي حي الموضة الشهير، شهير كأحياء الموضة في باريس ونيويورك: “فيا مونتي نابوليوني”، “فيا ديلا سبيجا”، “فيا مانزوني” و”فيا سانت أندريا”، هي رموز الملابس الجاهزة الإيطالية والدولية، حيث يمكن إيجاد المحلات التجارية الأكثر تميزا وأشهر الأسماء في عالم الموضة. ميلانو القديمة لا تزال تسحر بقلعتها “كاستيلو سفورزيسكو”، و القصر الملكي الأنيق “بالازو ريالي” ورواق “فيتوريو ايمانويل الثاني” المبني بالزجاج والحديد الصلب، بأسلوب معماري جميل يعود إلى حقبة “بيل إيبوك” في أوروبا. هنا أيضا ترك ليوناردو دا فنشي بصمته الفنية الأكثر أهمية، و المشهورة عالميا ب “العشاء الأخير” (أعلن تراث عالمي من قبل اليونسكو في عام 1980) و المحتفظ بها داخل كنيسة “سانتا ماريا ديلِّي غْرازي”.
في النهاية، سيتم زيارة مسرح “ألاَّ سكالا”، صرح الموسيقى، الذي بني بأمر من الإمبراطورة النمساوية ماريا تيريزا، الذي يمثل حب المدينة للموسيقى والأوبرا والمسرح. بني في الفترة ما بين سنتي 1776 و 1778 و هو المسرح الأكثر شهرة في إيطاليا و واحد من أكبر المسارح والأكثر شهرة في العالم.
الغداء في مطعم.
نهاية الخدمات.